الأحد، 3 يونيو، 2012

كُن رجل إنجاز




!!! لا تُخبر النّاس بما تستطيع ..... افعل ما تستطيع


-شيلر-



 
 


!! ... كُن رجل إنجاز

  

.... ما أتفه الأيام تمر دون عطاءات ، وما أشقى الحياة تمضي من دون نجاحات


!! فالإنســان من دون إنجازات يحققها ، تسيطر عليه مشاعر الدونية والتفاهة ... إضافة إلى إحساس رهيب بحياة مملة


يومه مثل أمسه , ولا جديد يُذكر , ولا أثر يُسطر , لاتنمية للشخصية

.... ولا زيادة في المعارف , ولا اكتساب مهارات , ولا إنجاز حوائج



والمتسبب في هذا الخوار
 
.... هو ضعف الهمة وضمور الإرادة




لابد من وقفة جادة مع النفس تزهر أيامنا معها بالنجاح , وتعبق حياتنا عطاءً وإنجازاً



 تــــقـــنـــيـــة الإنــــجـــــــاز

 
 
:تلك التقنية مفهومها بلا تعقيد هو

 !! ألا يمر عليك يوم دونما إضافة , وتقدم خطوة للأمام

!!! وليس بالضرورة أن تقتصر الإنجازات على الأشياء الكبيرة لا


فـــمـثـــــلاً




أن تقرأ ولو صفحة واحدة من كتاب

!! إنجاز
 
 


الاستماع إلى شريط مفيد

!! إنجاز 




صلة الرحم ولو بإتصال

!! إنجاز 



حضور دورة تعليمية أو تدريبية إنجاز 



!! إصلاح أعطال منزلية ، و قضاء حوائج العائلة ... إنجاز


!! إدراك تكبيرة الإحرام في المسجد إنجاز


وغــيــــــــر ذلــك مــن الخــطــــوات الــتــــي تــتـــقدم بــها ولـو نصــف خــطــوة للأمــام

وهكذا وبالمداومة على تلك التقنية وجعلها جزءاً من تفكيرك 
ستجد نفسك قد طرزت صحيفتك


بقائمة مدهشة من الإنجازات .. ونماء دائم لرصيدك في بنك الخير

وستجد شخصيتك في تطور متواصل




وتــذكــــر 

أن العمل بتقنية  "الإنجاز" ستحقق لك مكاسب عدة , ومع نشوة قطف الثمار 
... ستصبح تلك التقنية أمراً بالغ الجاذبية 

قد ينسى الواحد معه الترفيه والاستجمام


وقد تنقلب الحياة إلى مصنع للعمل على مدار الساعة , لذا لا بد من إيجاد آلية مناسبة 
لإيجاد توازن من شأنه استدامة العمل , والارتقاء بالإمكانات اليوم




! لا تـــــــــــدع يـــــومــــــك يــمـــــر دونــــــ إنـــــــجـــــــاز 
جرب تقنية الإنجاز , وستلمس فرقاً في حياتكـ
 
ولننضم جميعاً إلى سجل المنجزين 



حـيــــــاة بــلا هــدف كــسفـــيــنــة بــلا دفــة
كــــلاهــما يــنــتــهــي به الأمـــر عــلى الـصــخــــور

*** ***

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق